بذة

عن المدرسة الصيفية

كونكورد كوليدج هي مدرسة داخلية معترف بها دوليًا تُقدم دورات صيفية منذ أكثر من 30 عامًا فضلاً عن تقديمها التعليم بأعلى معايير الجودة للطلاب من جميع أنحاء العالم.
وتعني كلمة ’كونكورد ‘التناغم والانسجام، حيث توفر المدرسة للشباب من جميع أنحاء العالم فرصة رائعة للدراسة والإقامة معًا في حرم المدرسة والاستمتاع بتجربة اللغات والثقافات الأخرى.
وعلى مر السنين، حضر دوراتنا التدريبية آلاف البنين والفتيات من شتى أنحاء العالم. فيعيش الطلاب من مختلف الثقافات والديانات والمعتقدات ويدرسون معًا في وئام كما يقيمون علاقات صداقة تدوم للأبد. ويعود العديد من الطلاب بعد عدة سنوات ليلتقوا بأصدقائهم الذين تعرّفوا عليهم خلال الدورات السابقة، ويوجد لدينا أطفال وحتى أحفاد لهؤلاء الطلاب السابقين الذين كانوا يحضرون دوراتنا.
تتمثل أهداف الدورة التعليمية الصيفية لمدرسة كونكورد كوليدج فيما يلي:
• تعزيز ثقة الطلاب في قدراتهم الخاصة؛
• تحسين مهارات الطلاب في اللغة الإنجليزية بما في ذلك مهارات القراءة والتحدث والاستماع و/أو زيادة فهمهم للعلوم والرياضيات والاقتصاد وإتمامه؛
• إتتاحة الفرص للطلاب لادراك تقدير الذات والاستمتاع بتجربتهم الأكاديمية من خلال مجموعة متنوعة من أنشطة الإثراء؛
• تمكين الطلاب من معرفة شيء ما عن بريطانيا والاطلاع على نمط الحياة البريطاني؛
• الالتقاء بالشباب من مختلف الدول وإقامة صداقات معهم وتعزيز التفاهم بين الثقافات لتحقيق الوئام الدولي؛
• توفير بيئة آمنة توفر الرعاية للطلاب.
تم إعداد الدورات التدريبية بعناية لمنح كل طالب الفرصة في دراسة دورة تعليمية كاملة في اللغة الإنجليزية أو العلوم أو الرياضيات أو الاقتصاد بالإضافة إلى توفير مجموعة متنوعة من الأنشطة الرياضية والاجتماعية، وذلك فضلاً عن الكثير الذي يمكن معرفته والاستمتاع به.